مشروع الإنجلـيزيــة للتشغيل

الإنجلـيزيــة للتشغيل هو مشـروع وطني ينجزه المجلـس الثقافي البريطـانـي بالشراكـة مع الوكـالة التـونسية للتكـوين المهنـي. 

يهدف المشـروع إلى تحسين آفـاق التشغيـل للشبـاب التـونسي في التكـوين المهنـي من خلال إرسـاء منظـومـة التنميـة المهنية المستمرّة بمراكز التكوين المهنـي بكـامـل البـلاد التونسيـة. 

يشمل مشروع الإنجلـيزيــة للتشغيل هدفا أوسع من الهدف الذي تم إرساؤه و إنجازه خلال المرحلـة الأولى 2011- 2012، حيث أنها مكّنت من وصول مشروع الإنجلـيزيــة للتشغيل بتمويل من مبادرة الشراكة العربية للمملكـة المتّحـدة من تدريب 15 مدرّبا ليصبحوا مدربين أُول لتدريب مرشّحين جـدد إلى جانب تطوير المهارات لتنمية المناهج التربوية و صياغـة الموادّ التعليمية.

جاء المشروع بمبادرة من المجلس الثقافي البريطاني والوكالة التونسية للتكوين المهني كجزء من إصلاح المنظومة الوطنية للتكوين المهني الذي أطلقته وزارة التكوين المهني والتشغيل. ونجـد من أهم المسائل التي تشكوهـا منظومة التكوين المهني التونسية، حسب الوثيقة التوجيهية للإصلاح، ضعف الاستجابة والقدرة على ملائمة الحاجيات المتغيرة والمتنامية للمؤسسـات والأفـراد والجهــات و المجتمـع1. ويشيـر تقـرير للمجلس الثقافي البريطـاني لسنـة 2015 إلى أن نسبـة البطـالـة في قطـاع التكوين المهني بتونس ارتفعت خلال سنتي 2010 و2013 إلى ما بين 24،2 و27،9 بالمائة بالنسبـة لأعلى مستوى تأهيل (مؤهل تقني سامي)، وبنسبـة تتراوح بين 21،5 و26،8 بالمـائة للمستوى المتوسّط (مؤهل تقني مهني)، وبنسبـة تتراوح بين 19،9 و26،2 بالمـائـة للمستوى الأدنى (شهادة كفاءة مهنية)2. 

سيدعم المجلس الثقافي البريطاني من خلال هذا المشروع الوكـالة التونسية للتكوين المهني لإرسـاء منظـومـة التنميـة المهنية المستمرّة التي ستعود بالنفع علـى المدربيـن والمتدربين والتي يمكن أن يستخدمها  مهنيو التكوين المهني  كمعيـار قيـاسي. إضافـة إلى ذلك، يبرز الواقع أن اللغـة الإنجلـيزيــة تدفع نحو فرص أفضل لبلوغ الأهداف الأكاديمية والمهنية والتمكين الاجتماعي والأمن والاستقـرار. سينتفع جميع مدرّسي وطلبة التكوين المهني من تعلّم اللغـة الإنجلـيزيــة ومن شهادات المهارة في اللغـة الإنجلـيزيــة المعترف بها دوليا والتي ستساهم في الرفع من مستوى تشغيلهم وآفـاق تقدّمهم المهنـي. 

سيمتدّ المشـروع على أربع سنـوات و سيتضمّن أربعـة أنشطـة رئيسيـة:

  •  تدريب جميـع مدرسي اللغـة الإنجلـيزيــة ،
  •  تدريب و تأهيل جميع المدرسين البالغ عددهم 4200 مدرّسا من مختلف الاختصـاصـات ،
  •  التصديق على مراكز امتحانات الAptis  
  • منح شهادة Aptis لعشرة آلاف طالب من المؤهل التقني المهني و شهادة الكفاءة المهنية

 

الجدول المؤقت للأنشطـة

التـاريـخ النشـــاط
سبتمبر 2016- مـارس 2017 تدريب جميـع مدرسي اللغـة الانجليزية 
أكتـوبر 2016 - جـوان 2019 تدريب و تأهيل جميع المدرسين من مختلف الاختصـاصـات
سبتمبـر 2016- ديسمبـر 2016 التصديق على مراكز امتحانات الAPTIS
جـانفـي 2016- جـوان 2019 تصديق APTIS على الطلبة من المؤهل التقني المهني و شهادة الكفاءة المهنية

 إنطلق المشـروع رسميا يوم 23 سبتمبرتبعته مبـاشـرة دروس تنميـة المدربين لفـائدة مجمـوعـة أولـى تكونت من 35 مدرسا للغـة الإنجلـيزيــة. 

مــلاحظـات:

1  التعليـم في شمـال إفريقيـا منذ الاستقـلال، الملامح الوطنية: تــونس 2015، ص 8

2  إصـلاح المنظـومة الوطنية للتكوين المهني، الوثيقـة التوجيهيــة و مخطط العمــل 2014- 2018 ص 11   

 

 تجدون أدناه رابطاً لصور حفل الافتتاح.